قبل السفر لأداء مناسك العمرة ..الشروط الخاصة بالمعتمر

في إطار حرص الحكومة المصرية على تسهيل كافة الخدمات التي تقدمها للمواطنين بشكل مستمر، فقد اعتمد وزير السياحة والآثار “خالد العناني”، الضوابط والشروط والإجراءات التي تساعد في تنفيذ رحلات العمرة لعام 1443 هجرية، والتي يجب على المعتمرين أن توفرها قبل السفر لأداء مناسك العمرة.

وبالنسبة للشروط والضوابط المطلوبة من المعتمرين قبل السفر لتنفيذ رحلات العمرة فقد حددت الحكومة عدة اشتراطات جاءت على النحو التالي:

يشترط أن يتلقي المعتمر جرعات اللقاح المعتمدة، إضافة إلى الجرعة التعزيزية (لمن مر على تلقيه الجرعة الثانية من اللقاح 6 أشهر).

يجب أن يحصل المعتمر على شهادة طبية معتمدة من أحد مراكز وزارة الصحة والسكان تفيد خلوه من الأمراض المزمنة.

يستلزم أن يتم إجراء المعتمر تحليل “بي سي أر” قبل سفره بـ”72″ ساعة من أحد مراكز وزارة الصحة والسكان، وتتحمل غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة التكلفة الخاصة بإجراء التحليل نيابة عن شركة السياحة التي تقوم بتنفيذ برنامج العمرة حسب الآلية الموضوعة من قبل الغرفة في هذا الشأن.

ينبغي أن يقوم المعتمر بالإقرار والاطلاع على كل اشتراطات الصحة التي أقرتها مصر والسعودية، على أن يكون إقرار شامل للبيانات التفصيلية للمعتمر، ليتسنى لوزارة الصحة والسكان متابعة ذلك عند العودة للبلاد.

اشتراطات المعتمر قبل عودته إلى مصر

يشار إلى أن الحكومة اشترطت على المعتمر ضرورة إجراء تحليل “بي سي أر” قبل عودته لمصر بـ”72″ ساعة من أحد المراكز المعتمدة بالسعودية، وذلك طبقًا للبيان الذي تم إرساله من المملكة، على أن تتحمل غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة تكلفة إجراء التحليل نيابة عن الشركة السياحية التي تقوم بتنفيذ برنامج العمرة وفقًا للآلية التي تضعها الغرفة في هذا الشأن.

اشتراطات المعتمر عند وبعد وصوله إلى المنافذ المصرية

أما عن اشتراطات المعتمر عند وبعد وصوله إلى المنافذ المصرية فقد جاءت على النحو التالي:

يجب على المعتمر إجراء اختبار “ID Now COVID-19 Test” عند الوصول إلى المنافذ المصرية، على أن تتحمل التكلفة شركة السياحة التي تنفذ برنامج العمرة.

يشترط أن يخضع المعتمر للمتابعة من وزارة الصحة والسكان المصرية بعد عودتة لمدة أسبوعين بمحل سكنه.

أترك تعليق